أوكلاند – Auckland

خلال رحلتي لزيارة نيوزلندا في يناير الماضي قمت باستغلال يومين وذهبت من ڤاتيانگا إلى العاصمة أوكلاند. خلال زيارتي وبحكم قصر الوقت قمت بقطع تذكرة لمدة يومين على حافلة السياح المسماة Explorer Bus وفي الحقيقة لم تكن اليومين كافية لزيارة جميع المعالم ولكني زرت أهمها واستمتعت بها.

لو قُدِّر لي زيارة أوكلاند مرة أخرى فسأحرص على عمل بعض النشاطات الأخرى غير زيارة المعالم السياحية مثل بعض الرحلات البحرية.

المدينة جميلة جدا وربما كان أكثر شيء استمتعت به فيها هو عندما قررت الذهاب مشيا لوسط المدينة والتجول بين البيوت ومشاهدة الحياة الاعتيادية لأهلها. فعلت هذا مرتين مرة في الصباح ومرة في المساء وعلى الرغم أن المرة الثانية كانت في منطقة في خارج المدينة بعض الشيء الا أنني لم أشعر بعدم الأمان على الاطلاق كما كان يكتب الكثيرون عن المدينة!

المدينة مليئة بالمسلمين من الآسيويين والأتراك ومن المعتاد أن تجد بعضهم يلبس الثياب السعودية ويتجول بها، كما ستتعرف على سيارات الطلاب السعوديين من الأغاني الخليجية والسبح المعلقة على المرآة.

أكثر مشهد علق في ذهني هو عندما دخلت أكبر صالة ترفيهية في المدينة (سينما وألعاب الكترونية ومطاعم) ووجدت قرابة العشرة طلاب من المبتعثين يصلون بجانب كاونتر التذاكر وأمام الجميع وبدون أي اعتراض من أي طرف.

هذه بعض الصور المنوعة التي التقطتها هناك

3 رأي حول “أوكلاند – Auckland”

  1. أهلا رائد
    أنا كانت رحلتي على خطوط كاثي باسيفيك بحكم أنها الأرخص وأنها لاتمر على استراليا التي تحتاج لفيزا للترانزيت.
    لا أذكر المدة بالضبط لكنها كانت قرابة ٢٤ ساعة شاملة للتوقف وتغيير الطائرة الذي كانت مدته قرابة ساعة فقط في هونج كونج.

    اذا كنت ستذهب لنيوزلندا وتتجول بين مدنها الرئيسية أو تقوم برحلة برية فانها تستحق وبكل تأكيد، لكن زيارة أوكلاند لوحدها لن تكون كافية. الكثيرون يفضلون زيارة Queenstown كوجهة سياحية بدلا من أوكلاند في حال كانوا يودون الذهاب لمدينة واحدة.

  2. الرحلات أيضا من الخطوط السنغافورية، تتوقف في سنغافورة، خطوط راقية كخدمات في الطائرة وفي الترانزيت . .
    المدن السياحية في الجزيرة الشمالية أوكلاند والمدن الصغيرة المجاورة، و روتروا، و هاملتون،
    الجزيرة الجنوبية فيها كرايس تشيرتش وكوينز تاون والأخيرة أجمل 🙂

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *